الطقس

توقعات بتشكل حالتين مداريتين في بحر العرب خلال أسبوع

تم رصد منطقة اضطراب مدارية وسط جنوب بحر العرب، قبالة جزيرة سقطرى اليمنية، ويتوقع أن تتطور إلى منخفض مداري خلال اليومين القادمين – بعد مشيئة الله تعالى -، على أن يتحرك نحو الغرب.

وقد رصدت صور الأقمار الاصطناعية صباح اليوم الثلاثاء الموافق 26 مايو 2020م، صور لحزمة كبيرة من السحب الرعدية جنوب بحر العرب.

وعلى الرغم من تواجد بعض الاحتمالات التي تفيد بتشكل عاصفة مدارية، قد تظهر مع نهاية الأسبوع على صور الأقمار الاصطناعية، نشير إلى استحالة توقع شدتها ومسارها بشكل دقيق من الآن نظراً لاتساع هامش الخطأ، وينصح بمتابعة التقارير الصادرة من الأرصاد الجوية العمانية لمعرفة آخر المستجدات التي قد تطرأ في بحر العرب.

وقد يحتوي بحر العرب على حالتين مداريتين في غضون أسبوع، حيث تشير بيانات نماذج التنبؤات الجوية العددية (متوسطة المدى) إلى احتمال تشكل حالة مدارية أخرى الإسبوع المقبل شرق بحر العرب.

وتأتي هذه التطورات نتيجة ‏استمرار احترار بحر العرب مع فاعلية تواجد بسارة القرن الأفريقي من الرطوبة وانحدار الضغط شمال بحر العرب من شأنه أن يتسبب بتطور أي اضطراب مداري يتشكل إلى منخفض مداري.

وتكون ذروة نشاط الحالات المدارية في بحر العرب عادةً خلال الفترة الأولى، في الثلث الثالث من مايو حتى الثلث الثاني من يونيو.

وفي معظم السنوات، يتكون منخفض جوي في الطبقات المتوسطة على غرب شبه القارة الهندية، هذا المنخفض دائمًا يساعد على تسريع بداية المونسون الهندي حيث يقوم بدفع الرياح الرطبة بشكل أسرع إلى السواحل الهندية، لكن أحيانا يصبح المنخفض الجوي أقوى، و يمتد إلى الطبقات السطحية ويبدأ مرحلة التحول من منخفض شبه مداري (بارد المركز) إلى مداري (دافىء المركز).

ويتحرك المنخفض المداري غربًا ويتحول إلى عاصفة أو إعصار مداري، ويسحب معه كل الرياح الرطبة بعيداً عن السواحل الهندية، ويتسبب في تأخر المونسون الهندي إلى أن يضمحل الإعصار في البحر أو بعد أن يؤثر على أحد الدول المطلة على بحر العرب.

وفي بعض السنوات من الممكن أن يتكون منخفض مداري (دافىء المركز) على وسط وغرب بحر العرب، قبل اقتراب الرياح الجنوبية الغربية من السواحل الهندية، وبسبب تلاقي الرياح في الطبقات المنخفضة تتشكل منطقة ضغط جوي منخفض تتطور تدريجياً إلى عاصفة مدارية، وأيضًا يتسبب في تأخير المونسون الهندي.

زر الذهاب إلى الأعلى